مسائل في صلاة الاستخارة
  المرأة التي لا تريد المال
  الفوائد العشرة ( 12 )
  مشاهدات في عالم الفتيات
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام مقالات عامة التربية والتزكيةولكنَّ السرور كالأعيادِ
 ولكنَّ السرور كالأعيادِ
10 شعبان 1429هـ

 

مِحَنُ الزمان كثيرةُ لا تنقضي      وسرورهُ يأتيك كالأعيادِ

هذه هي الحياة ، همٌ وغم، وسرور وأحزان، وغضب ورضاء " وتلك الأيام نداولها بين الناس " لا تدوم على حال، ولابد فيها من الانقلاب، فمرة تهبُّ نسمات الحب، ومرة تصاب بصاعقة الغضب.

والناس يتفاوتون في التعامل مع ظروف الحياة ، فمنهم من يبتسم أمام الكوارث وينظر عبر نافذة الأمل ليستنشق عبير التفاؤل، وآخرون يبكون ويصيحون عند أدنى محنة، وأبسط مصيبة، وينظرون عبر نافذة اليأس ليتفاجئوا برياح الهموم.

وربُّنا أدبنا وربانا " والله يحب الصابرين" " وبشِّر الصابرين" وغيرها من نصوص الصبر التي تسكب في القلوب قطرات الخير لتتحول المحنة إلى منحة، والبلاء إلى عافية، وهؤلاء هم أحباب الله وأولياه في زمن الغربة.

 

عدد الزوار 5337
 
روابط ذات صلة