مع الأصحاب تحفيز
  الجزء ( 13 ) المجموعة ( 5 )
  28 من أخلاق وأقوال السلف
  ليس هذا مكاني
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام إلى الزوجين إليك يا زوجي زوجي عذراً
 زوجي عذراً
11 شعبان 1429هـ

 

أعتذر عما جرى مني قبل قليل فهل تقبل الاعتذار؟

لقد قصرتُ كثيراً تجاهك ، لقد ندمتُ على ما بدر مني ، أنا أعتذر عن ما قلتُه وعما فعلته.

زوجي , صحيح أني قد طلبتُ الطلاق أكثر من مرة بشكل صريح ومرات أُخرى طلبته بالتلميح وقلتُ لك اذهب بي إلى أهلي.

أنا أعترف بذلك , وأضرب لك مثلاً: أتذكر لما حدثت بيننا تلك المشكلة وارتفعت الأصوات وقلت لك: اذهب بي إلى أهلي وكنتُ عازمة على أن لا أعود وذهبتَ بي، ودخلتُ منزل أهلي ومر يومان وهدأت نفسي.

وذهب والدي إلى عمله ، وذهبت والدتي إلى جارتها نظرتُ لأخوتي فإذا بهم يلعبون ورأيتُ أخي الصغير يحبو بين يدي.

عادت الذاكرة وأقلعت تلك الهموم من مطار الأحزان والندم , على متن طائرة الأسى والحُزن والألم , وهبطت في بيتي الأول تذكرتُ زوجي وأبنائي نزلت الدموع من عيني سقطتُ على ذلك اللباس الذي أهديتهُ لي قبل أسبوع.

فكرتُ وقلت لنفسي: ما أشد جهلي ، من لي الآن ؟ لا زوج يُؤنسني ولا أخ يحدثني عاهدُت نفسي وأعاهدك أن لا أطلب ذلك مرة أخرى .

زوجي ، أرجوك سامحني .

عدد الزوار 8022
 
روابط ذات صلة
الاسم : ابتسامة
الدولة : فوق الأرض
  
زوجي
شكلك غضبان مني
زوجي
إني نادمة جدا على ماصدر مني
زوجي ياصاحب القلب الكبير والصدر الواسع
ارجوك سامحني ولن أشتمك مرة أخرى
زوجي وسيدي اعدك ان لن يكرر ذلك
زوجي
تذكر قول الله تعالىوالكاظمين الغيض والعافين عن الناس والله يحب المحسنين
فلا تكن قاسيا ولا حقودا
 
الاسم : ابو عبدالرحمن
الدولة : السعودية
  
الشكر لله وحده ثم للشيخ سلطان على مايبذله في سبيل النصح والإرشاد لتحقيق السعادة الزوجية.
وأن كان هناك كلام فلا بد أن أقول لابد من وجود تنازلات من الطرفين واساليب الاعتذار كثيرة فليس الكلام وحده فقط ولكن ماالمانع بقبلة على الرأس أو أحضار هدية تقديما لاعتذار وتجديدا للحب.
 
الاسم : مسلمة
الدولة : لا يوجد
  
أين أمثال هذه الزوجة الصالحة ..

وخذوها من فتاة : قد تقول لك زوجتك..أكرهك ..طلقني ..لا أريدك
لا أطيق العيش معك ...

لكن لا تصدقها ..فقلبها "متولع" بحب زوجها .. ويستحيل أن تستغني عنه ... فلا أحد من والديها يستطيع تعويضها مكان الزوج

-فضحتينا يا أم سليم- فعذرا للأخوات

أرض الحرمين
 
الاسم : أم معاذ
الدولة : السعودية
  
زوجي الغالي : لا تخلو هذه الدنيا من المشاكل وخاصة أنها خلقت من الكدر ... لماذا عندما اعتذرت لك مرارا وتكرارا لم أجد لطرق بابي مجيب ، الم تعلم أن العفومن شيم الكرام ... ومع هذا تجاهت توسلاتي وخضوعي ... فلماذا يقبل الله التوبة من عبادك وأنت أيها الانسان ظلوم جهول