فوائد من كتاب عدة الصابرين
  تعليقات على الأحاديث من 31 حتى 41
  الفوائد العلمية الجزء الثالث من...
  28 من أخلاق وأقوال السلف
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام بحوثفوائد متفرقةالفوائد العلمية الجزء الثالث من 60 - 90
 الفوائد العلمية الجزء الثالث من 60 - 90
18 ربيع الأول 1441هـ

 

 

61. قال ابن القيم : والتمر في الأصل من أكثر الثمار تغذية لما فيه من الجوهر الرطب الحار، وأكله على الريق يقتل الديدان لما فيه من القوة الترياقية .

62. قال البخاري باب الاغتسال عند دخول مكة ، وكان ابن عمر يفعل ذلك وينسبه للرسول صلى الله عليه وسلم.

قال ابن المنذر : الاغتسال عند دخول مكة مستحب عند جميع العلماء .

63. قالت عائشة رضي الله عنها كانوا يصومون عاشوراء قبل أن يفرض الصيام وكان يوما تُستر فيه الكعبة " البخاري ١٥٩٢ .

قلت : هذا أصل تاريخي لتغيير كسوة الكعبة كل عام .

64. في حديث " لولا أن قومك حديثوا عهد بكفر لنقضت البيت ... " البخاري ١٥٨٥ .

فيه : حديث الرجل مع أهله في الأمور العامة . [فتح الباري ٣ - ٥٢٤] .

65. حديث " استعمل الرسول رجلاً على الصدقات يدعى ابن اللتبية فلما جاء حاسبة ". البخاري ١٥٠٠ .

قالوا : هذا أصل في محاسبة المؤتمن . [فتح الباري ٣-٤٢٨].

66. حديث " دعوة المظلوم مستجابة ، وإن كان فاجراً ففجوره على نفسه ". رواه أحمد عن أبي هريرة وإسناده حسن . [ فتح الباري ٣ - ٤٢٢ ] .

67. قال ابن بطال : أجمع العلماء على أن المديون لا يجوز له أن يتصدق بماله ويترك قضاء الدين . [ فتح الباري ٣ - ٣٤٦ ] .

68. قال إبراهيم بن محمد: رأيت ابن خزيمة في النوم ، فقلت: جزاك الله عن الإسلام خيراً، فقال: كذا قال لي جبريل في السماء. 

69.  قالوا عن أبي جعفر الطبري : حسبنا منذ أن احتلم إلى أن مات فكانت الكتب لكل يوم أربع عشرة ورقة. [ تذكرة الحفاظ: 2/ 712 ].

70. حديث " من صلى على جنازة ثم تبعها حتى تدفن فله قيراطان". رواه البخاري .

في ذلك عظيم فضل الله في تكثير الثواب لمن يتولى أمر المسلم بعد موته. [ فتح الباري ٣-٢٣٦ ] .

71. إذا طلقت الزوجة طلاقاً رجعياً وانقضت عدتها ثم مات زوجها فإنه لا تلزمها عدة الوفاة ولا ترث منه ؛ لأنها قد بانت من زوجها بانقضاء عدتها.

72. إذا طلقها طلاقاً رجعياً أي بعد الأولى أو الثانية فعليها العدة ، فإن مات في هذه الفترة فترثه وتنتقل مباشرة من عدة الطلاق لعدة الوفاة.

73. إذا طلق الرجل زوجته وهو لم يدخل عليها فليس عليها عدة بالإجماع .

74. إذا عقد عليها ومات قبل الدخول فعليها العدة وترث منه .

75. قال مجاهد : اتباع الجنازة أفضل النوافل  ، وعند عبدالرزاق قال مجاهد : اتباع الجنازة أفضل من صلاة التطوع . [ فتح الباري ٣-٢٣٠ ] .

76. صلاة الجنازة لم يكن فيها ركوع ولا سجود لئلا يتوهم بعض الجهلة أنها عبادة للميت فيضل بذلك . [ فتح الباري ٣- ٢٢٨ ].

77. معنى كلمة " فليس منا ".

قيل فيها : ليس من أهل سنتنا ، وقيل : لا نخوض فيها لتكون أبلغ لزجر صاحبها ، ولاتدل على التكفير . [ فتح الباري ٣-١٩٥ ].

78. في البخاري ١٢٨٣ " إنما الصبر عند الصدمة الأولى ".

المعنى : إذا وقع الثبات عند أول ورود المصيبة فذلك هو الصبر الذي يترتب عليه الأجر . [ فتح الباري ٣-١٧٩ ] .

79. قال ابن حجر : وقد كان صدراً من الصحابة ومن تبعهم يواظبون على السنن مواظبتهم على الفرائض ولا يفرقون بينهما في اغتنام الثواب . [ فتح الباري ٣-٣١٢ ] .

80. في غسل الميت " ابدأن بميامنها ومواضع الوضوء منها " رواه البخاري .

الحكمة في الوضوء من اليمين : تجديد أثر سمة المؤمنين في ظهور أثر الغرة والتحجيل . [ فتح الباري ٣-١٥٦ ] .

81. الحكمة من الكافور في غسل الميت : تطييب رائحته ، وفيه قوة نفاذ وخاصية في تصليب الميت وطرد الهوام ومنع إسراع الفساد إليه . [ فتح الباري ٣-١٥٤ ] .

82. قال الذهلي فيما حكاه الحاكم في تاريخه : ليس فيمن غسل ميتاً فليغتسل حديث ثابت . [ فتح الباري ٣-١٥٢ ] .

83. في قول الرسول صلى الله عليه وسلم للمرأة الجالسة عند القبر " اتقي الله واصبري " . رواه البخاري .

جواز مخاطبة الرجال النساء بالأمر بالمعروف أو النهي عن منكر . [ فتح الباري ٣-١٥٠ ] .

84. في البخاري حديث ١١٠٠ قال ابن سيرين : استقبلنا أنساً حين قدم من الشام فلقيناه بعين التمر .

قال الحافظ رحمه الله تعالى : وفيه تلقي المسافر .

85. التثبت عن العلماء ، قال ابن القيم : وما أكثر ما ينقل الناس المذاهب الباطلة عن العلماء بالأفهام القاصرة. [ مدارج السالكين 2 –449  ] .

86. امتازت صلاة الكسوف بزيادة الركوع . والعيد بزيادة التكبيرات . والجنازة بترك الركوع والسجود . والخوف بزيادة الأفعال الكثيرة . [ فتح الباري ٢-٦١٦ ] .

87. في البخاري ١٠٣٣ في حديث الاستسقاء وأنه أمطرت أسبوعاً ، قال الراوي : فلم يجيء أحد من ناحيةٍ إلا حدث بالجود .

قلت : هذا أصل لتناقل أخبار المطر .

88. في الحديث : غفار غفر الله لها . رواه البخاري .

فيه الدعاء بما يشتق من الاسم كأن يقول لأحمد : أحمد الله عاقبتك ولعي : أعلاك الله . [ فتح الباري ٢-٥٧٣ ] .

89. سؤال العالم وهو يمشي.

قال الحافظ : والأحاديث في سؤال الصحابة للنبي صلى الله عليه وسلم وهو سائر ماشياً وراكباً كثيرة . الفتح ١٣-١٤١ .

90. جواز سكوت العالم عن جواب السائل إذا كانت المسألة لا تُعرف أو كانت مما لا حاجة للناس إليها ، أو كانت مما يُخشى منها الفتنة أو سوء التأويل .

 

 

عدد الزوار 322
 
روابط ذات صلة