الأربعاء  
1441/01/19
هـ  
 الموافق:    2019/09/18م    
 
ركن الأسرة
   
أبناء وبنات
   
الأطفال والتربية الإسلامية
الأطفال والتربية الإسلامية

يبدأ المسلم تربيته لأبنائه منذ الصغر تأسيا بالنبي صلى الله عليه وسلم فقد كان يأمر عمرو بن سلمة وكان في حجره ويده تطيش في الصحفة قائلا يا غلام سم الله وكل بيمينك وكل مما يليك، قال عمرو وما زالت تلك طعمتي بعد.

وكان العرب قديما يهتدون بهذا المبدأ فيسترضعون أبناءهم في البادية حرصا على فصاحة ألسنتهم وسلامة أبدانهم.

ومن المهم تهيئة المناخ الاجتماعي السليم لتربية الطفل بعزله عن المشاكل التي قد تحدث بين الزوجين والخلافات التي تنشأ بينهما، وكل شيء من شأنه التشويش على الطفل نفسيا واجتماعيا.

وينبغي أن يحرص على تربية الطفل منذ نعومة أظفاره على العادات الحسنة كالأمانة والصدق والوفاء بالوعد والبر والصلة والمعروف بكل صوره ونبدأ بذلك منذ الصغر مع مراعاة مرحلة نمو الطفل.

فالخلاصة أن التربية الإسلامية متكاملة، وأمور الدين لا تلقن وحدها، وأرى أنه من الصغر ينبغي أن يركز على تنمية المهارات الاجتماعية والعقلية وإشباع الحاجات النفسية، وأن يكون تلقين أمور الدين بما يتناسب مع مستوى نمو الطفل وقدراته العقلية.

 
2557
 
 
 
  
 
   
 

جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر