الخميس  
1441/04/15
هـ  
 الموافق:    2019/12/12م    
 
قصص وعبر
   
من أحوال الموتى
   
الرحيل المر
الرحيل المر

لا شك ان حسن الختام والموت على عمل صالح أمنية لكل فرد منا، كيف لا نكون كذلك والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: ( إن الله إذا أحب عبد عسله ) قالوا وما معنى عسله ؟ قال: ( يفتح له عمل صالح ثم يقبضه عليه ).

لكن للأسف نجد من شباب أمة لا إله إلا الله من يموت على المعصية وينهي حياته على الظلمة.

يقول الشيخ محمد العتيبي –جمعية كفى بجدة لعلاج المدخنين وأهل المخدرات – يقول الشيخ: أثناء سفري من الطائف إلى الرياض حضرنا حادث وقع على بعض الشباب، ووجدنا أحدهم في حالة خطيرة فقلنا له: يا فلان قل لا إله إلا الله. فلم يستطع.

يقول الشيخ: ولكن من المحزن وجدنا في يده اليسرى قارورة خمر وهو ممسك بها ، ويده اليمنى مرفوعة إلى فمه وكأنه يمسك سيجارة ، حاولنا ثني يده وتغيير شكلها فلم نستطيع ، ثم فاضت روحه وهو على هذا الحال.

فوقفنا بجواره نبكي على هذا الرحيل المُرّ لشباب الأمة .

ويقول الشيخ كذلك قصة لشاب آخر لا نقول من دولة شرقية أو دولة غربية بعيدة عن الإسلام بل من بلاد إسلامية يقول: دخل هذا الشاب غرفته ولم يخرج منها، حاولوا أهله وإخوته مناداته فلم يستجب، ففتحوا الباب بقوة ودخلوا عليه ، يقول شقيقه: وجدناه على حالة مخزية وجدناه وجهاز الآي باد مفتوح على مقطع فضائحي وأخي يعمل العادة السرية.

لا إله إلا الله أهكذا يموتون شباب الإسلام وهكذا تكون الخاتمة .

من هذه القصص نقف وقفات سريعة أذكر نفسي وأحبتي بها وهي :

- يجب أن نعلم أن من عاش على شيء مات عليه وشتان بين مشرقٍ ومغرب.

- أخذ الحيطة والحذر والعبرة من هذه المواقف وهذه القصص المبكية حقاً.

- بذل ما تستطيع بذله في إصلاح شباب المسلمين والعودة بهم إلى الطريق الصحيح والمسار الناجح .

- أن الإنسان يبعث يوم القيامة على رؤوس الخلائق على ما مات عليه يا له من موقف عظيم وكبير.

- تذكير شبابنا بحسن الخاتمة وسوء الخاتمة حتى يتم الاستعداد من الآن .

اسأل الله تعالى أن يصلح أبناءنا وبناتنا وشباب المسلمين في كل مكان وأن يقيهم شر الفتن والشهوات والمغريات، ونسأل الله تعالى أن ينصر دينه وكتابه وسنة رسوله محمد صلى الله عليه وسلم. 

 
2622
 
 
 
  
 
   
 

جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر